النهر الصناعي العظيم Great Manmade River

الجانب الآخر





تشهد السعودية هذه الأيام أزمة حادة في الشعير والدقيق تزامنا مع الحرب عليها ليس من جهة واحدة بل من عدة جهات فبعض المسئولين من جهة وصوامع الغلال من جهة أخرى و التجار من جهة ثالثة. كما تحدثنا عنها في تدوينة سابقة .

وأحب أن أبين بأن أخطر هذه الجهات برأيي هي المسئولين فهم الأساس في هذه المسألة ، فإذا كان لديك بعض الاقتصاديين من غير المتخصصين في الأمور الزراعية والإستراتيجيات المائية هم الذين يتحكمون بهذه المسألة المهمة التي هي خارجة عن تخصصاتهم بحيث أن تخصصهم الحقيقي يكمن في الناتج المحلي أوالفجوات الإنكماشية أوالمضاعف وغيرها من نظريات الإقتصاد المفتوح والذي لا ينطبق على السعودية ، لأن السعودية بلد إحتكاري ، ليس مفتوح الإقتصاد كما يقال ، وبالمناسبة فهذا هو السبب الأكبر للتضخم الحادث بالسعودية فالأسباب الثلاثة الأخرى المعروفة لأسباب التضخم ليست بذلك التأثير الكبير لأنه لو كان الإقتصاد مفتوح بحق لما حدث ما حدث وهذا ما يعترف به بعض الإقتصاديين المنصفين .

والإشكالية الأكبر أن هؤلاء المسئولين يريدون أن يعطوا هذه السلع الإستراتيجية لكبار التجار بجعلهم وكلاء على إستيرادها من الخارج و بالطبع هذا العمل سيؤدي إلى القضاء على صغار المزارعين الذين يقتاتون من هذه المهنة التي لا يعرفون سواها والتي بذلوا فيها أموالهم وأعمارهم .

ولكن الذي يجعلني أستبشر هو أنه في قرار زيادة الرواتب كانت هناك أحد الفقرات التي تتكلم عن إعادة النظر في الإحتكار أم هم سموها بالوكالات .

لنعد إلى صديقنا المسئول الذي قام بهجمة مرتدة على زراعة المنتجات الإستراتيجية بالسعودية والذي أحترمه لشخصه ولا يوجد شيء شخصي بيني وبينه ، ولكنني عندما نظرت إلى بحثه الذي كتبه عن المياه رأيت أنه اعتمد على دراسة وحيدة قديمة جداً عن المياه عام 1980 ومع أن الرجل إحقاقاً للحق أكد على ضرورة إجراء مسح هيدروليجي جديد للمياه ولكن قرار الإلغاء جاء قبل القيام بهذا المسح الذي ذُكر مجرد ذِكر في الخطة الخمسية القادمة لوزارة التخطيط التي أشك بأنها تخطط !

ولكنني أستغرب لماذا لا يتكلم هؤلاء المسئولين عن مشاريع إستراتيجية كمشروع لمد المياه من الدول الغنية بالمياه القريبة من السعودية بدلاً من هدم شيء بذل له جهد 25 عاماً من البناء والتأسيس والتي خاضت المملكة لأجل إقامتها حرباً سياسية عظيمة ! سمعت عن أحد المواطنين السعوديين أنه قام من تلقاء نفسه بدراسة شاملة لمد المياه من مصر للسعودية وقد كلفته هذه الدراسة مالا وجهداً ولكنه عندما أراد إعطاء هذه الدراسة للمسئولين رغبة في إفادة وطنه لم يجد إلا التهميش من قبل المسئولين !

أليس من حقنا أن نتساءل لماذا لا تقام مشروعات تنموية حقيقية كهذا المشروع فهو ليس ضرباً من المستحيل . بل إنه أقيمت مشاريع مشابهه له في عمان وليبيا .

ومشروع ليبيا ” النهر الصناعي العظيم ” هو من أضخم المشاريع المائية وهو مشروع جبار فعلاً . مع أنني أعتقد أنه ليس الحل الأمثل لليبيا .و مع أن معمر القذافي أيضا فيما يبدو لي أنه اعتمد هذا المشروع ورفض المشاريع المائية الأخرى لأجل البهرجة الإعلامية حيث أنه كانت أمامه ثلاثة مشاريع أخرى الأول مد خط مع أوربا والثاني التحلية والثالث نقل الماء بواسطة السفن .

لكننا لا نريد أن ننظر إلى هذا المشروع بنظرة إجمالية بقدر ما نريد أن ننظر إليه من الناحية التقنية فهو بحق يستحق أن يلقب بأعجوبة الدنيا الثامنة .

فهو بحسب ما يذكر في الموقع الرسمي للمشروع gmmra.org :

  • تم تقريباً تصنيع عدد (500,000) أنبوب خرساني سابقة الإجهاد حتى تاريخه.

  • كانت ناقلات الأنابيب تعمل ليل نهار وقد قطعت مسافة تعادل المسافة بين الأرض والشمس والعودة، وتم تقريباً نقل عدد (500,000) أنبوب خرساني سابقة الإجهاد حتى تاريخه.

  • تم تشييد أكثر من (3,700) كم من الطرق الترابية ليتسنى للناقلات والآلات الثقيلة حمل الأنابيب الخرسانية بالقرب من الخندق لتركيبها
    - إجمالي المسافة للمرحلة الأولى (1,600) كم.
    -إجمالي المسافة للمرحلة الثانية (2,155) كم.

  • بلغ حجم خندق الأنابيب الخرسانية لكامل المشروع تقريباً (250) مليون متر مكعب.

  • إجمالي كمية الركام المستخرج من الخندق تقريباً (30) مليون طن تكفي هذه الكمية لبناء (20) عشرين هرماً بحجم هرم خوفو الأكبر.

  • بلغت كمية الأسمنت المستخدمة في تصنيع الأنابيب (7) ملايين طن تكفي لتعبيد طريق خرساني من مدينة سرت بالجماهيرية العظمى إلى مدينة بومباي بالهند.

  • يبلغ طول أسلاك الفولاذ السابقة الاجهاد المستخدمة في تصنيع الأنابيب مسافة تكفي للالتفاف حول الكرة الأرضية (280) مائتين وثمانين مرة.

  • الآبار التي تم حفرها (1,300) ألف وثلاثمائة بئر تضخ ما مقداره (6.5) ستة ملايين متر مكعب من المياه يومياً لتزود ما مقداره (1,000) ألف لتر من المياه لكل مواطن يومياً.

وقد كلف إجمالي هذا المشروع الضخم 20 مليار دولار طبعاً سوف أقول: ” فقط ” ! لأنه تعلمون كم سيكلف هذا المشروع في بلادنا فمشروع تطوير مناهج الرياضيات والعلوم كلف 9 مليارات في بلادنا ! طبعا البعض سوف ينبسط ويقول بأن 9 مليارات للتطوير تدل على الإصلاح وعلى الفكر المنفتح وعلى …إلخ ! ولكن قليلا من الواقعية يا إخوان صحيح نحن نريد أن تتطور مناهجنا التعليمية لكن لانريد تلاعب فما الذي سيعملونه بالتسعة آلاف مليون ريال هل سيوظفون 900 ألف شخص بمرتب 10 الآف ريال لكل واحد لتطوير منهج الرياضيات ومنهج العلوم !! رابط الخبر في جريدة الجزيرة الاربعاء 27 صفر 1429

النهر الصناعي العظيم

حوض عمر المختار الحوض الأكبر في العالم

 

صعوبات نقل الفكرة إلى دول الخليج:

يبدو لي أن أكبر عائق لمشروع نقل المياه من الدول الغنية بالمياه كتركيا ومصر وغيرها هي إسرائيل !

فـتركيا تمد إسرائيل بالمياه وسوف تستعمل الأخيرة كل قدراتها فيما يبدو لي لشل مثل هذا المشروع وخصوصا إذا كان مع تركيا حيث تقول رئيسة وزراء إسرائيل السابقة “جولدا مائيير” : إن التحالف مع تركيا و أثيوبيا يعني أن أكبر نهرين في المنطقة سيكونان في قبضتنا ” وفعلا فإسرائيل حققت ما تريد وأكثر فهي لم تسيطر على النيل والفرات فحسب بل هي أكملت ذلك باحتلال مياه نهر الأردن والنهر الليطاني وغيرها وهي لم تسيطر على مجاري هذه الأنهار بل على مصادرها . يقول أحد مسئولي الدولة العبرية” إن المياه في الأراضي العربية المحتلة باتت جزءاً لا يتجزأ من إسرائيل “. وقد أصبحت الآن إسرائيل تشارك العرب في جميع مصادرهم المائية .

وهذا سيصعب من إقامة مثل هذا المشروع المائي الإستراتيجي للمملكة ودول الخليج . ولكن لن يجعله مستحيلاً بالرغم من ذلك فأنا أرى أن أفضل دولة يمكن التعاقد معها في هذا المشروع ليست تركيا ولا مصر مع أن إقامة المشروع مع مصر ليس بالمستحيل ولكنه برأيي أن الأفضل أن يقام مع السودان .

وأنا قلت السودان بالتحديد لبعدها عن الجو السياسي الإسرائيلي فهي ليست كمصر التي قد تخضع للضغوط الإسرائيلية لتداخل العلاقات بين الدولتين .

و تحالف إسرائيل مع أثيوبيا ليس بذلك التحالف الإستراتيجي الحقيقي فهي ليس بإمكانها وقف النهر ! فضلا عن أنها ليس الدولة الوحيدة التي تمر منها المياه إلى السودان فأيضا هناك النيل الأبيض الذي يأتي من أوغندا .

الأسباب التي تحث على إيجاد مثل هذا المشروع :

  1. تحقيق الأمن الغذائي للدولة “فدولة لا تمتلك غذائها لا تمتلك قرارها” خصوصا مع إقدام الدول الغربية في الوقت الحالي على حرق هذه السلعة الإستراتيجية لجعلها أحد الأوراق السياسية الحساسة (وهو أهم الأسباب).
  2. إعادة المزارعين لمزارعهم فقد تضرر منهم قرابة ال 25 ألف مزارع وهذا في القرار الأخير فقط .
  3. إيجاد مصادر احتياطية للماء فتركيز الاهتمام على مصدر واحد الذي هو تحليه المياه ليس بالخطوة السليمة فعند حدوث أي خلل سَتُحدِث كارثة محققة لا قدر الله.
  4. إعادة الأمل لدى تجار الأدوات الزراعية و أصحاب المعدات الثقيلة بعد أن أثّر إن لم يكن قضى عليهم قرار التخلي عن زراعة الحبوب .
  5. قرار المنع كان له أثر على الشركات الزراعية المساهمة في سوق الأسهم فالشركات الزراعية ماذا لديها غير الزراعة !
  6. إعادة الروح أيضاً لسوق عقار المناطق الزراعية بعد أن إنهارت أسعارها جراء القرار .
  7. أن قرار المنع سيتسبب في نزوح سكان القرى والمدن الزراعية إلى المدن الرئيسية بعد أن خلت مدنهم من العمل الشبه وحيد المتوفر في مناطقهم ، مما سيؤدي إلى الخلل في التوازن السكاني والمزيد من اكتظاظ المدن الرئيسية بالسكان .




عدد التعليقات : 37 على “النهر الصناعي العظيم Great Manmade River”


mygif
عبدالرحمن يعلق يوم 20 March, 2008 الساعة 6:12 am

رائع جداً يا ماجد..
فعلاً تدوينة رائعة ومتعوب عليها,

ونتمنى أن يُصبح هذا الحلم حقيقة..

: )

عبدالرحمن

mygif
ماجد يعلق يوم 20 March, 2008 الساعة 1:46 pm

أشكر لك حسن إطرائك أخوي عبدالرحمن .

وأنا فعلاً أتوقع بأن يكون مثل هذا المشروع موجود قريبا في السعودية ودول الخليج جميعا بإذن الله.

حيث أن الجسر الذي بين السعودية ومصر قد تم البدء في إنشاءه فعلاً بحسبالعربيةولكن هناك من ينفي الخبر islamonline، فإذا كان المشروع حقيقي فهو سيسهل من البدء في مشروع المياه أيضاً بإذن الله .

mygif
predator يعلق يوم 21 March, 2008 الساعة 7:03 pm

شكرا على الموضوع وهذا تقدم وشرف للعرب للقيام به

mygif
الخلوق يعلق يوم 22 March, 2008 الساعة 10:05 am

أعجبني استشرافك للمستقبل ..
شدّني تخطيطك وتفكيرك واستقصاؤك ..

أتمنى لك التوفيق !

mygif
ماجد يعلق يوم 22 March, 2008 الساعة 4:31 pm

أهلا بك أخي predator
أسأل الله أن يكون كذلك ..

~~~~~~~~~~

أهلا بك أخي الخلوق ..
شكراً على الإطراء ..
و كم أتمنى فعلاً أن ينتقل بعض المدونين من السوداوية المعتمة وجلد النفس والناس إلى طرح الرؤى والأفكار وإذا طرحوا مشكلة فيأتون بحلول واقعية لها وليس حلول أفلاطونية !

mygif
شهيدة يعلق يوم 23 March, 2008 الساعة 1:08 am

موضوع يحتاج جلسه وتركيز لعلنا نستشرف معك خطوط الغد

.. ولي عودة باذن الله

mygif
عمر الموسى يعلق يوم 29 March, 2008 الساعة 5:21 pm

موضوع شيق

ولا شك ان مثل هذا المشروع يتطلب أصحاب همم

وكما قال الشاعر/ على قدر اهل العزم تأتي العزائم
وتأتي على قدر الكرام المكـــارم

وأتمنى زيارة هذا الموقع(إلى صلاتي)
http://www.ela-salaty.com

mygif
اللغة اليابانية يعلق يوم 5 April, 2008 الساعة 4:29 pm

ما شاء الله كلامك في منتهى الروعة ..

وشكل الحوض الليبي العظيم شي جباااااار

mygif
ابو اصيل يعلق يوم 9 July, 2008 الساعة 3:12 pm

اخي ماجد شكر الله لك اهتمامك بالامر العام و الهموم الاستراتيجية للامة , ولكن بخصوص هذا المشروع الا ترى انه يحد من استقلالنا الغذائي و المائي , وذلك عندما تكون مواردنا في ايدي الاخرين وان كانت دول عربية او مسلمة , فالسياسة في الدول العربية ليست متكاملة و الشعور بوحدة المصير ضعيف عند صناع القرارات في الحكومات العربية , حيث اننا سنسلم ارواحنا لناس قد تبيع اولادها من اجل المال وطاعة للعم سام …

mygif
م. مختار الطلحي يعلق يوم 1 August, 2008 الساعة 5:57 pm

لي الشرف بأن أكون أحد العاملين بمشروع النهر الصناعي العظيم بليبيا و أود التأكيد علي ان دراستكم كانت أكثر من موضوعية ولكن البدائل الثلاثة التى كانت أمام القيادة الليبية تم دراستها بالفعل علي اعلي مستوى وكان ذلك بالإستعانة بأكبر العلماء في تخصصات نقل المياه والتحلية والهيدرولوجيا وكانت الخلاصة البسيطة التى لا تقبل التأويل او الإجتهاد هو ان إنشاء مشروع النهر ونقله لكمية تقترب من 7 مليون متر مكعب من المياه العذبة يوميا سيكون أقل تكلفة من باقي البدائل الأخري .
وهناك إضافة أخري اود ان أشير إليها وهي ان مشروع النهر الصناعي تعدت تأثيرته البيئية الحدود المتوقعة وكانت أثارها الإيجابية واضحة وضوح الشمس لكل مشكك فقد بدء مخزون المياه الجوفية في الشريط الساحلي في التعافي و جودة المياة اصبحت جيدة و أخذت الأمطار في التزايد في مناطق كانت شبه جافة .
علميا وبيئيا كان هذا المشروع هو الخيار الصحيح الذى حل مشاكل العطش وحارب التصحر و أعاد تأهيل أحواض المياه الجوفية بمدننا الساحلية.
في الختام ، دراستكم أكثر من جيدة ولكننا نود الإضافة بأنه لدي ادارة هذا المشروع مجموعة من المهندسين الأكفاء الذين تمرسوا على مثل هذه الأعمال وبأمكانهم نقل خبراتهم وتوطينها في جميع البلدان العربية وذلك لتعزيز الأمن المائي العربي و سبق لأدارة هذا المشروع وان خطت خطوات كبيرة في هذا الشأن مع الشقيقة المملكة الأردنية .
وفقكم الله و نحن مستعدون للرد علي أي إستفسار قد تطرحونه .

mygif
بنت خالد يعلق يوم 16 October, 2008 الساعة 1:49 am

ماسبب رايك بالسعودية على انها دولة احتكارية ؟؟اتمى توضح لي لو سمحت

mygif
محمد يعلق يوم 8 February, 2009 الساعة 4:59 pm

مشروع الزح
عجاج وغبير يكتح

mygif
محمد يعلق يوم 8 February, 2009 الساعة 5:00 pm

من غدامس وحتى المرج
غبرة وبس
ومن السرير وحتى الزاوية
بعص وبس
بس بس

mygif
حبيبة الله يعلق يوم 8 April, 2009 الساعة 11:40 am

جيد جدا والتقدم والحضارة مطلوبين بس مش على حساب الشعب المسكين عندما يريدون بناء شيء لبلدنا نحن ندفع الثمن من حيث الضرائب وغلاء المعيشة وعدم التوظيف والرواتب غير مجزية و من كل جانب يرمون اليك بورقة الضريبة وكان الضريبة هي مفتاح حضارة البلد وشكرا

mygif
فارس اليمن يعلق يوم 25 June, 2009 الساعة 5:10 pm

السلام عليكم
صراحه شي فضيع لكن مكلف جدا وكان في بدائل افضل لكن لم استغرب على شي بقدر مستغربت على الخريطة الموجود اصبحنا نعترف بوجود اسرائيل وننكر وجود فلسطين هذا متقوله الخريطه للاسف لم نتوقع ان نصل الى هذه الدرجه.

mygif
بنت ليبيا يعلق يوم 17 August, 2009 الساعة 7:55 pm

مشروع النهر الصناعى مشروع عظيم وجبار وياريت تعرفوا أكثر عنه ولو كان فى أمريكا أو العالم الغربى بشكل عام كان أخذ حقه من التقدير واللى قاعدين يتكلموا عليه صنفات لاثالث لهما إما حاسدين وإما ناس فعلا جاهلة مستحيل يعرفوا قيمته ولو بعد مية عام وينطبق عليهم المقولتين اللى مايطول العنب يقول حامض واللى ما يعرف الصقر يشويه ونقول للست حبيبة الله لكل شئ ثمن ولاتبى الآخرين يتصدقوا عليك والنهر يستاهل

mygif
القطب الاعظم يعلق يوم 22 December, 2009 الساعة 9:25 am

فكرة رائعة حقيقتا لم ترد الى ذهني من قبل بهذي الطرقة لعدة اسباب
اهم هذة الاسباب كون النفوذ الصهيوني بدا يمتد بقوة في جنوب السودان ومن اهم ما يرمي اليه هذا النفوذ وهذي الفوضى التي تمر في الاجواء السودانيه هو السيطرة على منابع النيل فحرب المياء كما الحرب الاعلامية والعسكرية والفكرية استخدم فيها كل امكانيات العلم والتقنية والاستراتيجيات بعيدة المدى لكن الشعوب العربية لا تزال تغفل هذا الهجوم الشرس على منابع المياه والذي يكاد ان يحسم امره لصالح عدوهم لكون معظم هذة الشعوب لا تزال تستطيع الحصول على الماء بشكل او باخر ولم يشعرو بالعطش بعد.
ترشيد استهلاك المياة موضوع مهم جدا وتربية الاجيال على الحرص والتقليل من هدر المياة امر ملح يجب العمل به يجب عمل مادة دراسية تخص ترشيد الاستهلاك وعدم التبذير فمستقبل المنطقة في خطر كبير واحد المخاطر الكارثية هو مستقبل المياة في المنطقة.
يجب دعم الزراعة المحلية الرئيسية مثل القمح ويجب جعل هذا السوق سوق قادر على تمويل البلد في اي لحظة مهما كانت ظروفنا تسير بشكل جيد ولكن من الحماقة ان يعيش مجتمع على ما يضمنه له الاخرون بل انه لا ييمكنه الاستمرار فهذة مرحلة انتقالية الى المجهول فالنفط الذي نستلم قيمته لن يستمر الى الابد والمجتمع بالواقع لا يملك سوا القليل من الماء في مخازن ارضية يمكن ان يأمن لهم زراعة بسيطة وشرب كما كان الحال قبل هذة الثورة التقنية فمن المؤكد ان اسرفو بها ودمروا الزراعة سيكون المستقبل اكثر غموضا.
تحياتي لك..

mygif
خليف غالب يعلق يوم 15 January, 2010 الساعة 5:00 pm

هناك دراسة لمشروع بحيرة فوق جبال السروات يمتد منها نهر الى شرق المملكة …دراسة مثيرة مسجلة باسم الدكتور صالح السعدون

وي موجودة بموقعه الخي موقع مارد….

mygif
المفلحي يعلق يوم 18 May, 2010 الساعة 8:02 pm

شركوني

mygif
عبودا يعلق يوم 27 August, 2010 الساعة 2:38 am

اذهبوا إلى الجيولوجيون واسألوهم عما سيحدث إذا استمر النهر بالتدفق بهذه الكيفية.

mygif
محمدالامين يعلق يوم 18 September, 2010 الساعة 12:49 pm

اجمل واعظم واكبر مشروع في العالم بعد عظمة الله فكرة وتصميم جيد جدا وممتاز وليبيا ليسة محتاجة لي اي دولة عربية او اجنبية والجمدلله بوجو المفكر والمهندس اجود مياه الان في ليبيا (اجمل نهر صناعي ) الحمدللهز_ الحمدلله

mygif
بنت الديره يعلق يوم 30 October, 2010 الساعة 8:44 pm

نهر جدا جدا كبير ما شاء الله تبارك الرحمن حلو من العرب ان يفكرون صح وهذا تعليقي وشكرا

mygif
youseftalat يعلق يوم 22 February, 2011 الساعة 4:47 pm

ان شاء الله يتم التعاون مع مصر لنها اقرب وبالمرة ممكن يكون امتداد لتعمير سيناء ان شاء الله عشان تبقى عائق فى وجه اسرلئيل

mygif
ابراهيم الحديدى يعلق يوم 23 February, 2011 الساعة 9:13 pm

يارب ديما فى عزة ونصر وربنا يبعدعنكم الفنة

mygif
ابراهيم الحديدى يعلق يوم 23 February, 2011 الساعة 9:16 pm

والله انا زعلان عشان البيحصل فى لييبياويارب عدى الازمة وانا مؤاكد ان كم قادرون على زالك ولا يشعر بيكم غيركم ومش ليبيى عايش برة انو الاصل

mygif
محمد يوسف يعلق يوم 3 March, 2011 الساعة 6:59 pm

بسم الله الرحمن الرحيم وبعد
مشروع النهر الصناعي العظيم أنجز بأموال الشعب العربي اليبي وأنجز بسواعدهم وسواعد أشقائهم العرب وهاهو اليوم باعث المشروع العظيم يصغر في أعين الملايين عندما بدأ يسفك دماء الشعب اليبي حبا في السلطة بمجرد أن طالب الشعب باالاصلاح

mygif
اياد hguvf يعلق يوم 22 March, 2011 الساعة 10:03 pm

ياصانع النهر العظيم بعزمه وهبت للصحراء حياتها الله قد خلق الانهار بارضه وانت في ارض ليبيا قد صغتها جزاك الله خيرا عن الورى كما جزاجنة الخلد بريانها

mygif
اسامة يعلق يوم 23 May, 2011 الساعة 7:13 am

مشروع ثوري عملاق يأمن الثروة المائية والزراعية في ليبيا ولكن ينقصه الاعلام // وانا ارى انه لو ربط مع نهر النيل وبناء محطات تحلية مياه البحر بعدها سيوفر الامن الحقيقي لمتطلبات المياه للوطن العربي الكبير ..

مشروع ذو نظرة مستقبيلة

mygif
سيف الاسلام شادي يعلق يوم 3 August, 2011 الساعة 4:53 pm

لايمكن لدوله ان تتنازل اوتسمح لغيرها بشفط حقها وملكها من الماأ اغلب الحروب هي من اجل الماإ يبدو لي انك وامثالك لم تفهم المشروع اذا ماذا تكون واسيادك امام المهندس الذي تحقد عليه او من انت لتقيم مشروع عظيم انظر لخارطة الم شروع لتراها داخل الحدود ففط ثانيا لايعتمد النر علا المياه الجوفيه بشكل اساسي مراح تفهم انا متاكد انت وامثالك ممن يحقدون على الفايد الرويبضه

mygif
قاهر الرويبضه يعلق يوم 6 August, 2011 الساعة 4:51 pm

مشروع النهر الصناعي العملاق بالسعوديه اسهل واقل تكلفه واكثر فائده وهي بحاجه له اكثر من ليبيا

بدايتا المشروع هو لايعتمد على المياه الجوفيه ياشعب متخلف ومستعبد دولتكم اغنى دوله بالعالم ولاتستطيع تمويل المشروع لانها حكومه فاسده لاتهتم الابالمواطن الامريكي
المشروع بشكل اساسي يعتمد على مياه الامطار ! اذا تحفر في عمق الصحراء الكبرى بليبيا التي ثلاث ارباع مساحتها هي الصحراء الكبر التي لايقطنها احد وليس لها فائده تحفر فيها الابار ليجتمع الماء المطر بالابار ويسحب منهاعبر النهر للمناطق الساحليه الماهوله بالسكان والحياه الزراعيه ماء المطر في صحراء ميته غير ماهوله ليس له فائدها دعالارض تموت فوق موتها باذن الله وذلك على حساب حياة وازدهار الكيان الساحلي الذي هو ليبيا سكان وموارد وزراعه وحياة الخ
بسعوديه المشرع اسهل اذ تحفر هذه الابار الكثيره في صحراء النفود الواقعه بين الجوف وتبوك وحائل التي هي كلها مناطق زراعيه يجتاحها التصحر يضخ ماء المظر الذي ينزل بالنفود على هذه المناطق عبر النهر الصناعي العظيم ليوزع المياه العذبه النقيه للمزارع وغيرها فوائده وعوائده انهاء البطاله انتاج شباب منتج عامل ودهنكم هكذا يكون بمكبتكم بالاضافه الى الفوائد المعروفه طبعا هكذا تكونون لاتخرون فلسا واحد على اضخم المشاريع واروعها فندكم الاسمت والحديد وغيره من المعدات والنفود قريبه من المدن الصناعيه
وشكرا خيووه شورئيك *_^

mygif
ممكن اراسلك اخي يعلق يوم 6 August, 2011 الساعة 4:59 pm

انا نريدك بموضوع مهم لوسمحت
ايميلك كيف احادثك بصراحه لااعرف

mygif
ممكن اراسلك اخي يعلق يوم 6 August, 2011 الساعة 5:00 pm

انا بانتظارك وكذلك الاسماك امزح ههه

عموما اخي العزيز انا بانتظارك

mygif
Salem يعلق يوم 7 September, 2011 الساعة 10:23 am

لدي سؤال
هل يمكن اعادة استغلال الانابيب الموجودة في النهر الصناعي ؟ انا لدي العديد من المشاريع التي يمكن ان تستغل هذه الانابيب
ارجو ارسال ايميل لي للدخول في تفاصيا اكثر

mygif
Salem يعلق يوم 17 September, 2011 الساعة 3:55 pm

كيف تستغل الانابيب الضخمه بماذا !!!

غريب موضوعك الانبيب مصممه للنهر العملاق الذي هو في الواقع اضخم مشروع في تاريخ الانسان وهو مشروع ثوري عظيم بامتياز ولاكن مع الاسف سوء الاستغلال وادارة وتمويل المشروع وسوء ادارة الدوله الليبيه كل هذا لايعطي لمشروع طعمه ووزنه الحقيقي

نعم يمكن اعادة استغلال الانابيب الخراسانيه الضخمه ولاكن نقلها مكلف وهناك ببعض المنظومات لم تعمل بعد وبعضها توقف عن العمل اخي اعطني ايميلك انت لو سمحت

mygif
safia rhafir يعلق يوم 20 October, 2011 الساعة 2:25 am

الأسباب التي تحث على إيجاد مثل هذا المشروع :

تحقيق الأمن الغذائي للدولة “فدولة لا تمتلك غذائها لا تمتلك قرارها” خصوصا مع إقدام الدول الغربية في الوقت الحالي على حرق هذه السلعة الإستراتيجية لجعلها أحد الأوراق السياسية الحساسة (وهو أهم الأسباب).
إعادة المزارعين لمزارعهم فقد تضرر منهم قرابة ال 25 ألف مزارع وهذا في القرار الأخير فقط .
إيجاد مصادر احتياطية للماء فتركيز الاهتمام على مصدر واحد الذي هو تحليه المياه ليس بالخطوة السليمة فعند حدوث أي خلل سَتُحدِث كارثة محققة لا قدر الله.
إعادة الأمل لدى تجار الأدوات الزراعية و أصحاب المعدات الثقيلة بعد أن أثّر إن لم يكن قضى عليهم قرار التخلي عن زراعة الحبوب .
قرار المنع كان له أثر على الشركات الزراعية المساهمة في سوق الأسهم فالشركات الزراعية ماذا لديها غير الزراعة !
إعادة الروح أيضاً لسوق عقار المناطق الزراعية بعد أن إنهارت أسعارها جراء القرار .
أن قرار المنع سيتسبب في نزوح سكان القرى والمدن الزراعية إلى المدن الرئيسية بعد أن خلت مدنهم من العمل الشبه وحيد المتوفر في مناطقهم ، مما سيؤدي إلى الخلل في التوازن السكاني والمزيد من اكتظاظ المدن الرئيسية بالسكان .

mygif
safia rhafir يعلق يوم 20 October, 2011 الساعة 2:27 am

wa l3zwa labsa kswa hhhhhhhhhhhhhhh

mygif
علي فودة فودة يعلق يوم 2 July, 2014 الساعة 11:54 pm

الحمد لله أنه ظهر (النهر )إلى النور وهذا من 2008 مع تصحيح
التوقيت العالمي وأنا اسعد من 1000 سعودي محب لبلده وعقبال اســطول الصيد 0 قولت 1000 لا لا بل اسعد من 2000000 سعودي يحبون المملكة بإخلاص ربنا يبارك في جلالة الملك / عبد الله بن عبد العزيز خادم الحرمين بما قدمه للمملكة ولمصر ووقفاته الجريأة أمام جبروط المتعدين بحكمة زجلالته المعهودة اطال الله في عمر جلالته بالصحة والتوفيق في كل خطوات جلالته لأن في كل خطوة هي خير

أضف تعليق :